أعلن النائب جورج عدوان، خلال مشاركة القوات في الاستشارات أنّ “الكتلة لم تسمي أحدًا لرئاسة الحكومة، ونحن لم نسمي أحدًا لأن الكتلة كانت تحاول أن تجمع القوى التي نلتقي معها حول موضوع السيادة لكي يكون لدينا اسم ولم ننجح بهذا الموضوع، وسوف نبقى نحاول”، لافتا الى إلى “أننا نعتقد أن من واجباتنا كأكبر تكتل، أن يكون لدينا سعي لجمع هذه القوى السياسية التي نلتقي معها، ونحن وضعنا أمام اسمين، ولم نختار رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي لأنه بمواصفاتنا لم نلتقي معه، خصوصا بسمألة حكومات الوفاق الوطني، وهناك غيرها من الأسباب”.

وشدد عدوان على أنّ “بالنسبة للسفير السابق نواف سلام سبق أن سميناه، لكن حين نسمي هناك مسألة الشخص والبرنامج، وحين سميناه في المرة الأولى كان البرنامج هو المبادرة الفرنسية، وبعد أن كنا قد سميناه لم يحصل أي تواصل، وكنا نتمتى أن يبادر ونرى مواقفه، وذلك لم يحصل”، مشيرًا إلى أنّ “في كل مرة، سنضع ثقتنا بالمرشح لرئاسة الحكومة أو الجمهورية، على أساس البرنامج الذي يعلن عنه”.

Share.

Comments are closed.